بسم الله الرحمن الرحیم

نبذة عن موقع قاموس النور

الهدف من إنشاء موقع «قاموس النور» في المرحلة الأولى هو توفير محرك بحث ذكي لعرض أفضل وأقرب نتيجة لطلب المستخدم. هذه الخدمة هي نتاج عدة سنوات من جهود مجموعة من الباحثين في العلوم الإسلامية ومجموعة من الخبراء التقنيين في مجال البرمجيات. ولتحقيق هذا الهدف كان لابد من القيام بما يلي:

  1. تنظيم الكلمات المتوفرة في النصوص العربية

    • من المجموع التقريبي البالغ ملياري كلمة المتوفرة في النصوص العربية في المركز، تم إعداد قائمة غير مكررة تحتوي على مليونين وسبعمائة ألف كلمة واستخدمت أداة لتحديد حالتها من حيث الجذور والتسميات المختلفة.
  2. ارزیابی منابع لغوی و استخراج مداخل و توصیفات از آنها

    • تحديد المصادر التي لديها الإمكانيات التحريرية اللازمة لاستخراج المداخل والأوصاف آلياً
    • استخراج المداخل والأوصاف من المصادر المحددة آلياً
    • مراجعة المعلومات التي يستخرجها الباحثون لاستكمال أو تصحيح العناصر
  3. أحد الأهداف الرئيسية لإنشاء موقع قاموس النور هو إيجاد اتصال ذكي بين الكلمات المستخدمة في النصوص أو المحادثات (حوالي ملياري كلمة) والمداخل الممثلة (حوالي مائة ألف مدخل) دون الحاجة إلى التحليل العقلي للمستخدم. لتحقيق هذا الهدف وتقديم أفضل استجابة لطلب المستخدم، يقوم محرك البحث بعدة خطوات:

    • تقديم نتائج بناءً على البحث عن الكلمة المطلوبة بالضبط بين المداخل الممثلة
    • تقديم نتائج بناءً على طلب البحث الخاص بالمستخدم بعد تنقيحه
    • تقديم نتائج بناءً على تحديد موضع الكلمة المطلوبة للمستخدم في مشجرة نظام الاشتقاق والعثور علی أقرب مدخل ممثل لهذا الموضع
    • توفير المداخل الممثلة المتشابهة في الجذور مع طلب المستخدم. من خلال تنفيذ هذه الخطوات، يوفر محرك البحث مجموعة من النتائج، والتي يجب ترتيبها بناءً على أقرب ما يكون لطلب المستخدم. سيتحسن تصنيف النتائج بمرور الوقت وأثناء المراحل العملية لتطوير الموقع إن شاء الله.
  4. تنظيم وتجميع المداخل المستخرجة من مصادر معجمية مختلفة

    • على الرغم من أن المشتقات ذات الأوصاف (المداخل) محدودة بشكل طبيعي ويمكن تقديرها تقريبًا بحوالي مائة ألف، إلا أن التنوع في تحديد هذه المداخل من قبل المؤلفين تسبب في زيادة عدد هذه المداخل عدة أضعاف. ولهذا السبب كان من الضروري التنسيق قدر الإمكان لتوحيد هذه المداخل وتحديد الحالات المماثلة. ولذلك تم تحديد «مدخل ممثل» لكل من المداخل الموصوفة. وبهذه الطريقة تمكنا من تحديد ما يقرب من 120 ألف «مدخل تمثيلي» لإجمالي ما يقرب من ثمانمائة ألف مدخل مستخرج من سبعة معاجم لغوية. وبهذا ومن دون التدخل في المداخل المقدمة في المعاجم، تم عمل فئة جديدة لتقليل عدد النتائج على المستخدم. ومن هنا يظهر الآن في الموقع، بعد كل بحث، رقمان في أعلى النتائج كإحصاءات: 1- عدد النتائج 2- عدد الفئات
  5. تنظيم الأوصاف المستخرجة

    • بالنظر إلى شبه وقرب ألفاظ الأوصاف المذكورة في كثير من الحالات، لابد من تنسيق هذه الأوصاف وتصنيفها، والتي ستتحقق في المراحل القادمة بإذن الله.
  6. الارتباط بين المداخل الممثلة المترادفة

    • في بعض المصادر، يتم جمع المترادفات وتصنيفها. تتمثل إحدى مزايا تحديد «المدخل الممثل» في قدرتنا على إيجاد ارتباط بين المداخل الممثلة المترادفة في قسم «المترادفات» في الموقع أدناه. وبالطبع تعتمد دقة المترادفات على المصدر الذي تم إدخاله في الموقع.
  7. الارتباط بين المداخل الممثلة لنفس الموضوع

    • في بعض المصادر، يتم ترتيب المداخل حسب الموضوع وليس حسب الجذر. ولذلك فإن المداخل التي تكون في الغالب غير متوافقة من حيث الجذور، ولكنها مترابطة تحت موضوع معين، مذكورة في هذه المصادر. وفي الموقع بالنسبة للمداخل الممثلة التي لها هذا النوع من الارتباط مع المداخل الأخرى، يوجد قسم «المرتبطات» حيث يتم تحديد قائمة المداخل المرتبطة وموضوع الارتباط، ويمكن للمستخدم الوصول إلى المداخل الأخرى من خلال ذلك.
  8. ارتباط المداخل الممثلة بالأحاديث

    • قامت بعض المصادر المعجمية بشرح المفردات المشكلة في الأحاديث تحت عنوان «غريب الحديث». وتم في الموقع ربط هذه المصادر بالمداخل الممثلة ذات الصلة ويمكن رؤيتها في قسم «الرواية» من ذلك المدخل.
  9. وصف جذور المداخل

    • يستعرض كتاب «معجم مقاييس اللغه» وفي كل قسم، وقبل تناول وصف المداخل، وصفًا عامًا حول الجذر الرئيسي للمداخل. وقد تم في الموقع، أمام كل واحد من المداخل ذات الجذر، ذكر هذا الجذر الذي من خلاله ننتقل إلى صفحة الجذور. وفي هذه الصفحة نشاهد أولاً وصف الجذر من كتاب «معجم مقاييس اللغة» وثانياً قائمة بالمداخل المتفرعة من ذلك الجذر.

الحقوق المادية والمعنوية لهذا الموقع محفوظة ل مركز البحوث الكمبيوترية للعلوم الإسلامية ، وأي نشر غير مسموح به يُلاحق قانونياً.